السبت، 13 أكتوبر 2018

معنى جملة ان تلد الامة ربتها


معنى جملة ان تلد الامة ربتها


أَنْ تَلِدَ الأُمَّةُ رَبَّتُهَا.

 حَاوَلَ العَدِيدُ مِنْ العُلَماءِ وَ المُفَسِّرِينَ تَفْسِيرٌ
 أَنْ تَلِدَ الأُمَّةُ رَبَّتُهَا, وَ لَمْ يَتَّفِقُوا إِلَّا عَلَى أَشْيَاءٍ بَسِيطَةً, وَ كَانَ مِنْ بَيْنَهَا أَنَّ الأُمَّةَ هِيَ تِلْكَ العَبَدَةُ أَوْ الجَارِيَةُ, وَ أَنَّ رَبَّتَهَا هِيَ السَّيِّدَةُ الَّتِي تَعْمَلُ عِنْدَهَا, فَكَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ, كَيْفَ تَلِدُ الأُمَّةُ رَبَّتْهَا.. التَّفَاسِيرُ القَدِيمَةَ. - كَمَا أَسْلَفْنَا بِالذِّكْرِ كَانَ هُنَاكَ العَدِيدُ مِنْ المُفَسِّرِينَ لِهَذَا الأَمْرِ, فَقَدْ كَانَتْ أَوَّلَ هَذِهِ التَّفْسِيرَاتِ ذَلِكَ الَّذِي ذَكَّرَهُ الخطابي وَ النَّوَوِيُّ وَ غَيْرَهِمْ, حَيْثُ وَجَدُوا أَنَّ تَفْسِيرَ هَذِهِ الكَلِمَاتِ هُوَ أَنَّ بَعْدَ اِتِّسَاعِ رُقْعَةِ الإِسْلَامِ وَ اِسْتِيلَائِهِمْ عَلَى بِلَادِ الشَّرَكِ, وَ سَوْفَ يُتِمُّكُنَّ الرِّجَالُ مِنْ الزَّوَاجِ مِنْ الجَارِيَاتِ وَ الإِنْجَابِ مِنْهَا, وَ أَنَّ هَذَا الاِبْنُ الوَلِيدُ سَوْفَ يَكُونُ سِيدَا كَوَالِدِهِ أَيٍّ أَنَّ أُمَّهُ سَوْفَ يَكُونُ فِيَّ مَقَامٌ جَارِيَةٌ عِنْدَهُ.. - فِي مَذْهَبِ تَفْسِيرٍ آخَرَ اِتَّبَعَهُ الإِمَامُ اِبْنُ حَجَرٌ وَ عَدَدٌ مِنْ المُفَسِّرِينَ الآخَرِينَ, وَ هَذَا التَّفْسِيرُ مفاده القَوْلُ بِأَنَّ هَذَا التَّفْسِيرُ السَّابِقُ ذَكَّرَهُ لَيْسَ حَقِيقِيٌّ, وَ ذَلِكَ لِأَنَّ فِكْرَةً تَزَوَّجَ الرَّبُّ مِنْ الجَارِيَةِ أَمَرَّ وَجَدّْ قَبْلَ الإِسْلَامِ, هُنَا ذَهَبٌ آخَرُونَ إِلَى أَنَّ هَذِهِ الكَلِمَاتُ تَفْسِيرُهَا هُوَ أَنْ تَقُومَ الأُمُّ بِالحَمْلِ مِنْ سَيِّدِهَا, فَتُصْبِحُ هِيَ جَارِيَةٌ وَ يُصْبِحُ الاِبْنُ حُرًّا, وَ هَذَا الأَمْرُ يَأْتِي عَنْ طَرِيقِ الزِّنَا.



- كَذَلِكَ ذَهَبُ البَعْضِ إِلَى أَنَّ مَقْصَدَ هَذِهِ الكَلِمَاتِ هُوَ الحَدِيثُ عَنْ عُقُوقِ الأَبْنَاءِ لِلآبَاءِ, فَعَلَى الرَغْمِ مِنْ أَنَّهَا أُمَّةٌ إِلَّا أَنَّهُ يُعَامِلُهَا كَمَا لَوْ كَانَتْ جَارِيَةٌ عِنْدَهُ, وَ هَذَا تَفْسِيرُ العَدِيدِ مِنْ المُفَسِّرِينَ.. العِلْمُ وَ تَفْسِيرُ الحَدِيثِ. - بَعِيدًا عَنْ كُلِّ هَذِهِ التَّفَاسِيرِ السَّابِقُ ذَكَرُهَا, هُنَاكَ تَفْسِيرٌ مِنْ نَوْعٍ آخَرُ, وَ هَذَا التَّفْسِيرُ لَهُ عَلَاقَةٌ بِالعِلْمِ الحَدِيثِ, وَ هَذَا التَّفْسِيرُ يَخْتَلِفُ تَمَامًا عَنْ كَافَّةِ التَّفْسِيرَاتِ السَّابِقَةُ, حَيْثُ يَعْتَمِدُ عَلَى إِسْنَادِ هَذِهِ الكَلِمَاتِ عَلَى تِلْكَ الظَّاهِرَةِ الَّتِي اِنْتَشَرَتْ حديثاً, وَ هِيَ اِسْتِئْجَارُ الأَرْحَامِ.. - وَ هَذِهِ العَمَلِيَّةُ تَتَكَلَّفُ أَمْوَالًا طَائِلَةٌ حَيْثُ تَصِلُ تَكْلِفَةُ هَذِهِ العَمَلِيَّةِ إِلَى مَا يَتَعَدَّى 12000 دُولَارٍ أَمْرِيكِيٌّ, وَ مِنْ الشَّائِعِ فِي هَذِهِ العَمَلِيَّةِ أَنْ يَقُومَ الزَّوْجَيْنِ الأَمْرِيكِيِّينَ الأَغْنِيَّاءِ بِاِسْتِئْجَارِ اِمْرَأَةٍ غَالِبًا تَكُونُ هِنْدِيَّةٌ, لِتَحَمُّلِ اِبْنِهِمَا المُلَقَّحِ, حَيْثُ يَتِمُّ تَلْقِيحُ بُوَيْضَةِ الأُمِّ مِنْ الأَبِ خَارِجِيًّا, ثُمَّ يَتِمُّ حَقْنُ هَذِهِ البُوَيْضَةِ المُلَقَّحَةِ فِي رِحْمِ هَذِهِ المَرْأَةِ المُسْتَأْجِرَةُ.. - وَ مِنْ ثَمَّ تَبْقَى الأُمُّ الحَامِلُ تَحَمُّلٍ فِي اِبْنٍ غَيْرَ اِبْنِهَا, بِمُجَرَّدٍ أَنْ تَلِدَ يَنْتَقِلُ الوَلَدُ لِلأَبَوَيْنِ الحَقِيقِيَّيْنِ, وَ بِذَلِكَ يَحْدُثُ اِخْتِلَاطٌ فِي الأَنْسَابِ, وَ هَذَا الأَمْرِ يُتِمُّ الاِعْتِمَادَ عَلَيْهِ فِي حَالَةِ إِصَابَةِ الأُمِّ بِمُشْكِلَةٍ فِي الرَّحِمِ تَمْنَعُهَا مِنْ الحَمْلِ, فَتَبْدَأُ رِحْلَةَ البَحْثِ عَنْ رِحْمٍ لِلإِيجَارِ يَبْقَى فِيهُ الجَنِينَ حَتَّى الوِلَادَةِ بِمُقَابِلِ المَالِ, وَ هَذَا مَا تَحَدَّثَ عَنْهُ نَبِيُّنَا الكَرِيمُ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَبْلَ أَعْوَامٍ مِنْ اِكْتِشَافِهِ.
تنبيه
احيانا موقع التحميل بيكون الضغط عليه كبير
فلو مظهرتش صفحة التحميل انتظر شوية وبعد كده اعمل ريفرش وحمل

0 تعليقات:

إرسال تعليق