الاثنين، 21 يونيو 2021

تحميل رواية خادمة بعقد شرعى pdf كاملة 2021

تحميل رواية خادمة بعقد شرعى pdf كاملة 2021

نقدم لكم تحميل رواية خادمة بعقد شرعي
الرواية كاملة برابط مباشر 2021 بصيغة pdf
بقلم الكاتبة القلم الذهبى
نبذة من الرواية
مفيش حد يقدر يختار الظروف اللي هو هيعيش فيها . احنا بنتولد بنلاقي نفسنا جوه الظروف نفسها ولازم نعيشها سواء كانت تعيسه او سعيده.
حكايتي بدأت من هنا !!
انا صفيه 19 سنه من اسره فقيره ع قدها عايشه بحي شعبي فتاه ملتزمه وجميله بشهاده اهل الحي اللي بعيش فيه . انا اكبر اخواتي عايشه مع بابا وماما ومعايا اخواتي خمس بنات وانا السادسه وولدين يعني احنا العشر عايشين بشقه واحد حياتنا معدومه بمعناها الحقيقي والدي معاه كشك بيبيع فيه جرايد ومجلات ويدوبك قادر ياكلنا ويشربنا. انا عايزه اقول قد ايه عيشتنا تعيسه لدرجة اني مكملتش تعليمي لان مفيش فلوس اخواتي بيتعلموا لسه ابتدائي وكمان بابا بيصرف علي تعليمهم من صدقات الناس علينا. فقر وذل ما بعده فقر .لدرجة اننا مش لاقيين الغطا اللي يدفينا بالشتاء .
انا واخواتي البنات كنا بنتغطي ببطانيه واحده في عز البرد القارس ونبقي معجونين جوه بعض. دموعي مكنتش تفارقني كل ليلة من الذل دي واكثر دموعي من البرد اللي بينهش في لحمي ومش قادره اتحمله واخواتي الولاد أطفال كانوا يناموا مع بابا وماما. بابا طلعني من الثانويه وقالي.
كفايه عليكي كدا مش قادر اصرف عليكي وكان دايما كل ما بيبص عليا يقولي جملته المعتاده.
ياريت طلعتي ولد اهو كنتي هونتي عليا المعيشه واشتغلتي بره وجبتي فلوس.
اوضاعنا كانت صعبه بمعناها الحقيقي. كنت كل يوم من بعد ما بطلت اروح المدرسه انزل الكشك مع بابا عشان اساعده. وحتي بيع الجرايد مبقاش زي الاول يدوبك اللي بنبيع بيهم يكفوا اكلنا وشربنا. كنت بطلب من ابويا اروح اشتغل باي مكان يقولي سنك دي خطر تروحي تشتغلي بمكان لوحدك. مع كل الفقر والحياه المذله لكن بابا كان بيخاف علينا وحريص علينا اووي...
وفي يوم كنت بنضف في الكشك بتاع بابا وبغسله وقفت عربيه سمراء كبيره زي اللي بنشوفها بالأفلام كدا.
بابا كان قاعد بيرصد الجرايد ويظبطهم واول ما شاف العربيه قام بسرعه واخد كام جريده ومجلتين.
استغربت انا !!
تحميل الرواية كاملة
اضغط هنا للتحميل

أحيانا موقع التحميل بيكون الضغط عليه كبير فلو مظهرش موقع التحميل اصبر دقائق بسيطة وهيفتح معاك ولو اول مرة تدخل الموقع اضغط هنا عشان تشوف شرح التحميل وده شرح فيديو اضغط هنا

0 تعليقات:

إرسال تعليق